نجل حسن حسني  يروى أصعب المواقف التى تعرض لها والده

261

* ابويا كان صديق حميم ومكنش  بيعرف يتعامل معانا  كاب  إلا لو كان زعلان

* أبويا كان بيتوتي وبيحب ” اللمة ” ولما كان بيقلنا تعالوا ومانرحش يزعل

* فيلم ” دماء على الاسفلت ” أقرب  اعمال والدي لقلبي ومسرحية ” حزمني يا “

* وفاة شقيقتي ” رشا ”  مثل  صدمة كبيرة لوالدي وظل محتفظاً  بصورتها على الموبايل

* ابويا رحل بس سابلنا ” اللمة ” والترابط  وسبب فراغ كبير في حياتنا ومش مستوعبين

* أبويا تعب كذا مرة بس أخر مرة ضحك علينا ورحل في 24 ساعه

قال هشام حسن حسني نجل الفنان الراحل ” حسن حسني ” أن والده  قبل أن يكون أب لهم كان  صديق  ولم نشعر  منذ ولادتنا ونعومة أظفارنا أنه أب  بقدر ماهو صديق لنا  وتابع قائلاً ” أبويا الله يرحمه مكنش بيعرف يتعامل معانا إلا  كصديق   مش اب ولو تعامل معنا كاب يبقى هوا زعلان مننا في حاجه  وهو صديق  حميم بيحب اولاده واسرته “.

 وأكمل  في مداخلة هاتفية  عبر  برنامج ” القاهرة الان ” المذاع على فضائية العربية الحدث الذ ي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي” بابا الله يرحمه كان  بيتوتي وبيحب اللمة  وكان لما يقلي تعالي أنا أو فاطمة ومانجيش يزعل  “.

 وقال أن كل أعماله محببه وقريبة من قلوب أحفاده لانهم متعلقين به تعلق شديد  وهوا كان بيعمل بمبدأ ” اعز الولد ولد الولد ”  وكشف أن اقرب واهم أعمال والده الراحل  لقلبه هو فيلم ” دماء على الاسفلت ”  الذي حصل فيه على جائزة أفضل ممثل ” لعاطف الطيب عام 1993  مشيراً أن  مسرحية ” حزمني يا ”  من أفضل  مسرحياته .

مشيراً أن من أصعب  المواقف التي عاشها والده هي وفاة شقيقته  ” رشا ” التي توفت منذ ست سنوات حيث مثلت صدمة كبيرة لها وظل منذ وفاتعها  محتفظاً بصورته معها كخلفية للموبايل حتى لو غير ” الجهاز ” دائماً قبل نقل البيانات الى الهاتف الجديدي يحرص أن تكون الخلفية لصورته مع رشا .

 مشيراً أن والده رحل  لكنه ترك لهم الترابط والحب قائلاً ” سابلنا اللمة والحب  لو عاوزين نبسطه دلوقتي هنتجمع كلنا مش إحنا بس لكن أولاد زوجته أيضاً لانه تولى رعايتهم وتربيتهم منذ صغره ولم يفرق بيننا ابداً  لو حد مننا نقص في اي لمة من أولاده واولاد زوجته  يبقى زعلان .

 مشيراً أن والده تعرض لوعكات سابقة كان بعضها يستمر لمدة شهر في المستشفى لكن ضحك علينا أخر مرة لم يستغرق  أكثر من 24 ساعه ومات مشيراً أن  والده ترك فراغاً كبيراً برحيله وكل مأشوف فيديو دلوقتي على السوشيال له بتاثر جداً  وكاني بشوفه لاول مرة  

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.