مواد البناء: 575 مليون دولار صادرات الألمونيوم وقرار أمريكا فرض رسوم لن يؤثر علينا

19

قال سمير نعمان عضو المجلس التصديرى لـمواد البناء والحراريات والسلع المعدنية، إن تأكيد قرار الولايات المتحدة بفرض رسوم على صادرات لفائف الألمونيوم إلى أسواقها، من 18 دولة ومنها مصر لن  يؤثر على حجم الصادرات المصرية من الألمونيوم بصورة كبيرة خاصة وأن الصادرات متنوعة إلى الكثير من دول العالم وليس الولايات المتحدة فقط. 


 


وأضاف نعمان فى تصريح خاص لـ مصر الدولية ، إن الولايات المتحدة لم تراع  وضع الدول النامية فى مثل هذه القرارات، كما أن واشنطن تخشى الدخول فى حرب تجارية مع الصين  لذلك لم تذكرها فى هذا القرار ، وأن السبب وراء فرض رسوم إغراق من امريكا على عدد كبير من الدول الشكوى الذى تقدم بها أحد المنتجين لهذه المنتجات هناك الأمر الذي صعد الملف سريعا واتخاذ كافة الاجراءات المضادة. 


 


وقال إن هناك  نمو فى صادرات الألومنيوم المصرى خلال 2020 لتسجل 575 مليون دولار فى مقابل 539 مليون دولار خلال 2019 بنسبة زيادة 7%، ولدينا أجود أنواع الألمنيوم على مستوى العالم ونقوم بالتصدير على مختلف دول الاتحاد الاوروبى وافريقيا ودول الخليج. 


 


وصدرت مصر خلال العام الماضى لنحو 65 دولة منها 11 دولة (جيبوتي، مالطة، المجر، رواندا، مالي، البرازيل، موريتانيا الإسلامية، السويد، بلغاريا، اتحاد ماليزيا-ملايو سابقا، إندونيسيا) لم يتم التصدير لهم خلال 2019 وهو الأمر الذى يدعم من صادرات الألمونيوم ومنع تأثر صادراته من رسوم الولايات المتحدة. 


 


ووفقا لبيانات المجلس التصديرى، استحوذت 5 دول (إيطاليا، المغرب، ليبيا، ألمانيا، إسبانيا) على 69.3% من إجمالي صادرات الألومنيوم خلال 2020 بقيمة 398.251 مليون دولار، واحتلت إيطاليا المرتبة الأولى لأكبر الدول المستوردة للألومنيوم المصري بقيمة 285.513 مليون دولار في مقابل273.147 مليون دولار بنمو 5%، لتستحوذ على 49.6% من إجمالي قيمة الصادرات.  


 


وارتفعت قيمة الصادرات إلى المغرب لتسجل 28.029 مليون دولار خلال العام الماضى فى مقابل 22.759 مليون دولار خلال 2019 بنمو 23%، ولليبيا بنسبة 4% لتبلغ 24.586 مليون دولار مقابل 23.577 مليون دولار، كما تراجعت صادرات مصر من الألومنيوم لألمانيا بنسبة 29% لتبلغ 22.403 مليون دولار في مقابل 31.343 مليون دولار، ولإسبانيا لتسجل 19.72 مليون دولار فى مقابل 19.954 مليون دولار بانخفاض قدره 1%.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.