مطالب بسرعة “التحول الرقمى” لمواجهة موجة كورونا الثانية

8


طالب محمد المغربى خبير التأمين بسرعة التوسع فى “التحول الرقمى” لخدمات التغطيات التأمينية لدى شركات التامين، وأضاف فى تصريحات لـ “مصر الدولية” انه فى إطار التعامل الإلكترونى يتطلب البدء الفورى فى عقد دورات تدريبية على التحول الرقمى فى تقديم الخدمات للعميل، وتقديم الشرح الوافى حول الوثائق التأمينية والتسعير والتحصيل إلكترونيا، تزامنا مع دخول الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد” كوفيد 19″، وأصبح هناك ضرورة على القطاع التأمينى وضع خطة تتماشى مع تداعيات جائحة الفيروس.


وأضاف المغربى أن ملامح الخطة تتضمن أولا عودة الحملات التوعوية لجميع العاملين فى القطاع، بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية دون تهاون فى ذلك، كحماية لهم خاصة عند التعامل مع العملاء، بالإضافة إلى التركيز أيضا على عودة العمل مثل الموجة الأولى من كورونا، بالاعتماد على أقل من 25 % من حضور العمالة بالشركات والعمل بالتناوب، والنسبة الباقية تعمل من خلال المنزل وعلى ذلك التركيز على التعاملات الإلكترونية “اون لاين “.


وتوقع المغربى أن تتجه بعض الفئات التى يتطلب عملها التواجد المباشر، إلى إبرام عقود تأمين على الحياة، نتيجة القلق الذى يحيط بهم من جراء الاختلاط اليومى، وأن وثيقة التأمين على السفر، سيزيد الطلب عليها بصورة كبيرة الفترة المقبلة، خاصة مع عدم التوقعات بتوقف حركة الطيران مثلما حدث فى الموجة الأولى، وعلى الرغم من أتباع كافة الاحتياطات الوقائية خلال السفر.


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.