مران الإسماعيلى.. تدريبات على التسديد وتقسيمة حماسية قبل مواجهة الإنتاج

11


خاض لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بالإسماعيلى المران الرئيسى منذ قليل، ضمن برنامج الاعداد للقاء الإنتاج الحربى يوم الخميس المقبل فى ثانى جولات مسابقة الدورى المحلى. المران اشتمل على مجموعة من الجمل الفنية والخططية أبرزها التسديدات بجانب سرعة التحول من الحالة الدفاعية للهجومية.


 


وتطرق المران لتدريبات بدنية باستخدام الاحزمة والكرات المطاطية والتى من شأنها وصول اللاعبين لأعلى جاهزية بدنية قبل مواجهة الخميس. واختتم المران بتقسيمة حماسية تم إيقافها عدة مرات من أجل اصلاح الأخطاء حيث سعى كل لاعب لتقديم أفضل مالديه لنيل ثقة الجهاز الفنى.


 


وعلى هامش المران ، أدى أحمد مصطفى وحازم مرسى وأحمد أيمن تدريبات تأهيلية تحت إشراف الجهاز الطبى.


 


وضم الإسماعيلى 7 صفقات خلال الميركاتو الصيفى وهم، الأنجولى أرى بابل والجزائرى رضوان شريفى والتونسى فخر الدين بن يوسف، بالإضافة إلى أحمد مصطفى مهاجم جنت البلجيكى السابق ومحمد عادل لاعب خط وسط الانتاج الحربى بالإضافة للتونسى مروان الصحراوى مدافع البنزرتى التونسى السابق واستعاد الدراويش جهود الحارس المخضرم محمد صبحى بجانب عودة شكرى نجيب من الإعارة.


 


وينتظر النادى الإسماعيلى موقعة حاسمة أمام الرجاء المغربى والمقرر لها 11 يناير المقبل فى إياب الدور قبل النهائى لكأس محمد السادس للأندية الأبطال “البطولة العربية” والتى تم تأجيلها بسبب فيروس كورونا، علمًا بأن مباراة الذهاب انتهت بفوز الدراويش بهدف دون رد سجله فخر الدين بن يوسف، ويتمسك الإسماعيلى بحلم التتويج باللقب العربى لأول مرة فى التاريخ بعد وصول الدراويش للمباراة قبل النهائية، وهى البطولة المتبقية للفريق لإنقاذ موسمه من الغضب الجماهيرى عقب وداع الكأس والتراجع الكبير فى بطولة الدورى.


وجمع الإسماعيلى 41 نقطة فى بطولة الدورى بعد أن لعب 34 مباراة فاز فى 11 لقاء وتعادل فى 8 وخسر 15 مباراة وسجل لاعبوه 38 هدفا وتلقت شباكه 48 هدفا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.