عمر مهنا: صرف مستحقات المصدرين يعطى إشارة قوية بمساندة الحكومة للقطاع الخاص

10


أشاد عمر مهنا رئيس مجلس الأعمال المصرى الأمريكى، بقرار الحكومة بصرف المستحقات المتأخرة للمصدرين قائلا إنه من القرارت القوية والتى تعطى انطباعا إيجابيا لقطاع الأعمال ويعطى إشارة قوية بمساندة الحكومة للقطاع الخاص والوقوف بجانبه وتشجيع الصناعة وتذليل العقبات.


 


وأكد مهنا لـ”مصر الدولية” أن صرف المتأخرات خطوة فى غاية الأهمية أمام الشركات المصرية وخاصة الأجنبية والتى تقدر مدى الوفاء الحكومة بوعودها والتزامها ومساندتها للشركات وتخفيف الأعباء على الشركات وخاصة فى ظل التأثيرات السلبية لجائحة كورونا ومدلول قوى من الحكومة لتشجيع الصادرات وزيادة الاستثمارات المصرية والأجنبية.


 


وأعلتت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن إجمالى عدد الشركات المتقدمة لصندوق تنمية الصادرات للاستفادة من مبادرة السداد الفورى حتى نهاية شهر نوفمبر الماضي بلغ 1580شركة موزعة على كافة البرامج المختلفة، مشيرة إلى أن 480 شركة تقدمت خلال الأسبوع الأخير فقط. 


 


وقالت إنه تم الانتهاء من طلبات 845 شركة وجاري إصدار شهادات الصرف بالمبالغ المستحقة بقيمة 7.2 مليار جنيه، مشيرة إلى أنه تم حتى الآن إصدار شهادات صرف من صندوق تنمية الصادرات لـ 155 شركة بقيمة 2.7 مليار جنيه.


 


وأوضحت جامع أن هذه المبادرة تأتى تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، لمساندة الشركات المصدرة، وسرعة رد الأعباء التصديرية، لدعم قطاعى الصناعة والتصدير وبصفة خاصة خلال هذه المرحلة بسبب تداعيات انتشار جائحة كورونا، حيث تتيح المبادرة سداد نسبة 85% من إجمالى قيمة المستحقات فوراً وذلك بالتنسيق مع وزارة المالية والبنوك، بدلاً من سدادها علي أقساط قد تستغرق عدة سنوات، الأمر الذى يسهم فى توفير السيولة النقدية لتمكين الشركات المصدرة من الوفاء بالتزاماتها تجاه عملائها والحفاظ على العمالة.


 


ويذكر أنه تم صرف أكثر من 8 مليارات جنيه للشركات المصدرة منذ شهر أكتوبر 2019 حتى نهاية شهر أكتوبر 2020 لسداد المستحقات المتأخرة للشركات المصدرة لدى صندوق تنمية الصادرات.


 


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.