عبد الحليم مطرب 23 يوليو

45

كتبت /دعاء بكر

تحتفل مصر بالذكري 68 بثورة 23 يوليو 1952 بزعامه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر
حيث تعد من اهم الثورات التي حدثت فى التاريخ خاصة انها غيرت فى نواحي عديدة داخل مصر وفى الوطن العربي ايضا
ومع انطلاق هذه الاحتفالات يدور الحديث حول الفنان عبد الحليم حافظ الذي كان ” مطرب الثورة ” فى ذلك التوقيت
حيث غني امام ناصر ووفدا من الضباط الاحرار فى حديقة الاندلس فى القاهرة كما قدم العديد من الاغنيات للاحتفال بالثورة والجيش
المصري وبالرئيس الراحل جمال عبد الناصر ومن ابرز الاغنيات التي امتع بها الفنان عبد الحليم حافظ الجمهور العربي حينذاك
والان اغنية احلف بسماها وبترابها التي الفها الشاعر الكبير عبد الرحمن الابنودي فى احد الحفلات الغنائيه للفنان الراحل عبد الحليم حافظ
اوضح ان هذه الاغنيه جائت فكرتها بعد كلمة للرئيس جمال عبد الناصر فى دمشق حينما قال ” لن تغيب الشمس فى الارض العربيه ”
كما جاء فى مقطع فيديو نادر للفنان عبد الحليم حافظ وفى هذه الحفله الغنائيه طلب عبد الحليم حافظ من الحاضرين والوقف دقيقة حداد
على روح الرئيس جمال عبد الناصر حيث بداء حفلته قالا ” من اجل الراجل الذي عاش وضحي لهذه الامه العربيه والروح الوطنيه ”
نقف دقيقه حداد على روح الرئيس جمال عبد الناصر وبداء الحاضرين بالوقف دقيقه حداد وعقب انتهائها صفق الجمهور تصفيق هز ارجاء
القاعه . ولم يبدا الفنان عبد الحليم حافظ بالغناء الا بعدما قال فى قصر الضيافه بدمشق حيث قال ان الرئيس الراحل جمال عبد الناصر قال
لاول مرة فى زيارته الى هنا ” لن تغيب الشمس عن الارض العربيه ” ومن هذه الكلمات ألف عبد الرحمن الابنودي احلف بسماها وبترابها
وبداء بعد ذلك تفاعل الجمهور معهم حتي انتهاء الحفل .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.