س و ج .. كل ما تريد معرفته عن “الاقتصاد الأزرق “

9


الاقتصاد الأزرق ، تعبير جديد يتردد كثيرا في جدول الأعمال الدولى للتنمية المستدامة. وهناك العديد من المنتديا لتبادل الأفكار عن كيفية الاعتناء بصورة أفضل بهذا المورد الحيوى.


 


 

ما هو الاقتصاد الأزرق؟


 


هو الإدارة الجيّدة للموارد المائية والاعتماد على البحار والمحيطات فى التنمية المستدامة ، والقضاء على الفقر وتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغذاء ، ويتعلق بالاستخدام المستدام للموارد المائية والحفاظ عليها ،  وهي المحيطات والبحار والبحيرات والأنهار ،  وذلك بهدف توجيه النمو الاقتصادي وتحسين سبل العيش وخلق فرص العمل، مع ضمان احترام البيئة والقيم الثقافية والتنوع البيولوجي.


 

ماذا يشمل الاقتصاد الأزرق ؟


 


يشمل “الاقتصاد الأزرق” توليد الكهرباء من طاقة المياه، وأنشطة التعدين في البحار والمحيطات، والسياحة البحرية، وأنشطة صيد الأسماك والكائنات البحرية، واستخراج المواد الخام من البحار، وغير ذلك من أشكال النشاط الاقتصادي المرتبط أساسًا بالمياه، وتمثل الأحياء البحرية 99% من أشكال الحياة على كوكب الأرض تقريبًا، فيما يبقى 1% فقط على اليابسة، وتمتص البحار والمحيطات نحو 50% من الانبعاثات الضارة التي تخرج من اليابسة، وعلى الرغم من تلك الأهمية البيئية إلا أن الأمر يتعدى ذلك إلى الأهمية الاقتصادية أو ما يعرف بـ”الاقتصاد الأزرق”.


 

ما هي علاقة الاقتصاد الأزرق بالتنمية المستدامة؟


 


من الأهداف التى اعتمدتها الأمم المتحدة ضمن خطة التنمية المستدامة لعام 2030، هناك هدف مستقل يسعى إلى الاستخدام المستدام والحفاظ على الحياة تحت سطح الماء وهو الهدف رقم 14، (الحفاظ على المحيطات والبحار والموارد البحرية واستخدامها بشكل مستدام لتحقيق التنمية المستدامة)، ويدعو الهدف الرابع عشر من أهداف التنمية المستدامة المجتمع الدولي إلى “صون المحيطات والبحار والموارد البحرية واستخدامها بصورة مستدامة لأغراض التنمية المستدامة”.


 

ما هي مبادئ الاقتصاد الأزرق المستدام؟ 


 


قدم الصندوق العالمى للطبيعة مجموعة من المبادئ للاقتصاد الأزرق منها:    توفيـــر العوائد الاجتماعية والاقتصادية للأجيال الحاليـــة والمستقبليـــة ، مــــن خــلال المساهمة فى تحقيق الأمن الغذائى والقضاء على الفقر ، وتحسيـــن مستـــوى المعيشة وتحسين الدخل وتوفير فرص العمل والسلامة وتحقيق تنمية صحية وأمنية وسياسية مستدامة، و المحافظة على تنوع وإنتاجية ووظائف وقيمـــة النظـــم الأيكولوجيــة البحرية والعوائل الطبيعية التى يعتمد عليها ازدهارها ، و الإعتماد على التكنولوجيا النظيفة والطاقة المتجددة وإعادة تدوير المواد وذلك لتأمين الاستدامة الاقتصادية والاجتماعية طوال الوقت ،  والتحكم فى إدارة الاقتصاد الأزرق يتم من خلال استخدام أساليــــب الإدارة التي تتصف بأنها شاملة ومستدامة ، و دعـــم الحوار مع أصحاب المصلحة مـــع اهمية وضع تعريـــف مشتـــرك وإطار مرجعي للاقتصاد الأزرق.


 

لماذا يعد الاقتصاد الأزرق غاية في الأهمية في حياتنا؟


 


تغطي البحار والمحيطات أكثر من ثلاثة أرباع سطح الكرة الأرضية، وتوفر أكثر من نصف الأوكسجين في العالم، كما تحتضن نسبة ما بين 50-80٪ من جميع أشكال الحياة على الأرض، فالأسماك التي يتم صيدها من المحيطات توفر التغذية وسبل العيش والأمن الغذائي لسكان المناطق الساحلية وتعتبر بمثابة دافعا هاما للتنمية الاقتصادية، لا سيما في البلدان النامية. لكن تغير المناخ والتدهور البيئي والتلوث وارتفاع مستويات الحطام البحري، والممارسات السيئة لإدارة مصايد الأسماك تعرض بحارنا ومحيطاتنا للخطر بشكل متزايد.


 


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.