حقوق الانسان علي مر الزمان

حقوق الانسان علي مر الزمان

بقلم امجد الاردني
خبير التعايش والتسامح الدولي

حقوق الإنسان ليست وليدة اللحظة حتى لو شهدت العصر الحالى توثيقها بشكل رسمى. وحتى لو كثر الحديث عنها في العقود الأخيرة. فقد جاءت هذة الحقوق كتتويج لمسيرة إنسانية طويلة شهدت ظهور العديد من الأفكار الإنسانية العظيمة والديانات الخالدة التى استطاعت ان تؤسس منذ القدم لمبادئ ضمن كرامة الإنسان وتصور حقوقة الشرعية وترعى حرمته فالخير كان ولا زال وسيبى دائماً هو الأهم. حتى لو اطل الشر بقرونه لفترات قد يتوهم البعض انها طويلة. تتكون حقوق الإنسان من فروع كثيرة والتى تكفل كرامة الإنسان كما اسلفنا إذ يأتى على رأس هذة الحقوق حق الشخص في الحياة والحرية والتساوى مع الآخرين والحماية من العذاب والضغوطات وإهانة الكرامة بجانب الكثير من الحقوق الأخرى ومن الحقوق الخاصة بالإنسان حق الأمن والسلامة الحقوق المتعلقة بحريات الإنسان المختلفة حقوق الانسان الاقتصادية والاجتماعية وهذا يدل على شمولية الحقوق وتكاملها. تعرف حقوق الانسان على أنها مجموعة المبادئ الإنسانية الرفيعه التى تعطى وصفا للسلوك الانسانى النموزجى الذى لا يجوز الاقتراب منه فضلاً عن محاولة العبث بها ومن هنا فإن الحق الأول. لكل إنسان بصرف النظر عن الاختلافات التى سبق زكرها هذا وقد شهد العالم الف سبعمائة وثمانية وأربعين ميلاديا الإعلان عن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. فيما شهد العديد من المحافل الأخرى للتأكيد على أهمية صيانة حقوق الإنسان

تعليق 1
  1. mostafa alshref يقول

    احسنت النشر أستاذ امجد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.