حجز المتهمين فى واقعة قتل مسجل خطر أثناء سرقته برتقال بالشرقية

7


قررت نيابة منيا القمح العامة، بمعرفة مصطفى قاسم، وكيل النيابة، برئاسة أحمد أبوزيد، رئيس النيابة، وبإشراف المستشار محمد الجمل، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، اليوم، حجز المتهمين فى واقعة مقتل مسجل خطر أثناء سرقته مع 3 آخرين من مزرعة موالح بقرية الربعماية، للغد لحين ورود تحريات المباحث.


 


وتلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من مركز شرطة منيا القمح، يفيد بلاغا بوصول “السيد ف ج” 36 سنة مسجل شقى خطر سرقات عامة، ومقيم قرية الربعماية جثة هامدة لمستشفى منيا القمح المركزى.


 


وانتقلت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة منيا القمح، بمعرفة العميد محمود مرسى، مأمور المركز، واللواء أيمن مطر، حكمدار الجنوب، وضباط المباحث برئاسة الرائد محمد فؤاد، رئيس مباحث المركز، ومعاونيه، والعقيد جاسر زايد، رئيس فرع البحث الجنائى لفرع الجنوب، بإشراف اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، لفحص البلاغ.


 


وتبين أثناء قيام المتوفى برفقة 3 آخرين ممن لهم معلومات جنائية فى مجال السرقات، بالتوجه بتروسيكل بدون لوحات معدنية وبحوزتهم فرد خرطوش، لسرقة برتقال من مزرعة موالح بقرية الربعماية، قام أصحاب المزرعة ومعهم عدد من الأهالى بالتعدى عليهم بالضرب المبرح، مما أسفر عن مقتل أحدهم وإصابة “عمرو ال ” 30 سنة عاطل مقيم التلين، سبق اتهامه فى قضايا سرقة، بكسور وكدمات، وتم التحفظ على 2 أخرين، فيما تم القبض على صاحب المزرعة 3 آخرين، وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 42918 جنح مركز شرطة منيا القمح لسنة 2020، وتباشر النيابة العامة التحقيق مع باقى المتهمين، وقررت تشريح جثة المتوفى وصرحت بالدفن عقب الانتهاء من الصفة التشريحية، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.