تعرف على يوسف عبد المجيد موهبة مصرية فى الملاعب الألمانية.. صور

6


كشف يوسف عبد المجيد أحد اللاعبين المصريين المحترفين فى ألمانيا وتحديدًا نادى برلينر اتليتك كلوب، عن قصته وحقيقة رغبته فى العودة للدورى المصرى من جديد، لاسيما وأن يوسف يتواجد حاليًا فى معسكر منتخب مصر للشباب مواليد 2001، بقيادة ربيع ياسين، حيث سيخوض المنتخب وديتين مع منتخب السعودية يومى 26 و29 من شهر أكتوبر المقبل، فى إطار استعداد الفراعنة لتصفيات شمال أفريقيا المؤهلة لكأس أمم أفريقيا 2021  بموريتانيا فى مارس المقبل، وتقرر إقامة وديتى منتخب مصر أمام السعودية بالقاهرة، ثم سفر الفراعنة بعدها فى أول نوفمبر إلى تونس للمشاركة فى دورة شمال أفريقيا.


 وقال يوسف عبد المجيد مواليد 2003 والذى يُجيد اللعب فى مركز صانع الألعاب، فى تصريحاته لـ”مصر الدولية” إنه انضم لنادى “SCC BERLIN” الألمانى منذ أن كان عمره أربع سنوات ونصف، وظل بالنادى لمدة سنتين، ثم انتقل لعدة أندية، ونجح فى التتويج ببطولات برلين لكرة الخماسيه وشمال شرق المانيا واخير الدوري الالماني للكرة الخماسيه، كما سبق وحصل على هداف فريقه بمجموع 6 أهداف.


وأبدى لاعب منتخب الشباب، أمنيته باللعب لأحد الأندية المصرية، من أجل التواجد أمام أعيون الأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية، لافتًا إلى إنه سيسعى فى الفترة الحالية للإنتقال لأحد الأندية التى تحقق طموحاته وأحلامه، كما تمنى يوسف عبد المجيد أن يكون عند حسن ظن الجهاز الفنى لمنتخب الشباب بقيادة ربيع ياسين، وأن يحقق العديد من البطولات والألقاب، لاسيما وإنه اللاعب الوحيد وسط الفريق مواليد 2003، وباقى زملائه مواليد 2001.


 


يوسف عبد المجيد (1)


 

يوسف عبد المجيد  (2)
يوسف عبد المجيد (2)


 

يوسف عبد المجيد  (3)
يوسف عبد المجيد (3)


 

يوسف عبد المجيد  (4)
يوسف عبد المجيد (4)


 

يوسف عبد المجيد  (5)
يوسف عبد المجيد (5)


 

يوسف عبد المجيد  (6)
يوسف عبد المجيد (6)


 

يوسف عبد المجيد  (7)
يوسف عبد المجيد (7)


 

يوسف عبد المجيد  (8)
يوسف عبد المجيد (8)


 

يوسف عبد المجيد  (9)
يوسف عبد المجيد (9)


 

يوسف عبد المجيد  (10)
يوسف عبد المجيد (10)


وصرف مسؤولو اللجنة الخماسية باتحاد الكرة، برئاسة عمرو الجنايني، 7 آلاف جنيه لكل لاعب بمنتخب الشباب مواليد 2001 بعد المشاركة فى البطولة الودية التي استضافتها السعودية مارس الماضي، وخرج الفراعنة من الدور قبل النهائى بعد الخسارة بضربات الترجيح أمام السنغال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.