تجديد حبس مدعى الإصابة بالسرطان 15 يوما على ذمة التحقيقات

5


جدد قاضى المعارضات بمحكمة دسوق الجزئية في كفر الشيخ، اليوم الخميس، حبس محمد قمصان مدعى إصابته بمرض السرطان، 15 يوما على ذمة التحقيقات، وذلك لاتهامه بنشر أخبار كاذبة على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، والتربح من وراء ذلك.


وأكد متحدو السرطان، أن محمد قمصان، مدعى الإصابة بالسرطان، أضر بهم نفسيا، وامتنع عدد من المصابين من الاستمرار في علاجهم، عندما تأثروا بالبوست الذى نشر على صفحته الشخصية، والذي امتنع عن الاستمرار حياته، وكتب وصيته.


وأكدت نشوي السيد عبد السلام، من محافظة الإسكندرية، أنها طالبت محمد قمصان، بتقديم كل المستندات والتقارير الدالة على مرضه، ولكنه رفض، وأهان عدد من متحدي السرطان.


وأضافت مروة يونس السيد، من مدينة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية، محمد قمصان أفقد عددا من مصابي السرطان، الأمل في الإصابة، وللأسف رفع صورة لطفل من أطفال مستشفى السرطان، وادعى أنها صورته وهو صغير من الخلف.


وأكد علاء ميهوب هاشم، من محافظة بني سويف، أنه اتهم محمد قمصان بادعاء المرض بالسرطان، واتهم والدته بمساعدته في الادعاء والكذب، مشيراً إلى أنه تأثر بما نشره على صفحته الشخصية من منشورات سلبية، فامتنع فترة عن العلاج.


وكان محمد قمصان مدعي الإصابة بمرض السرطان، قد اعتراف أمام المستشار يحيي السقعان رئيس نيابة دسوق، بأنه ليس مريضا بالسرطان، وأنه قام بفعل ذلك بهدف الشهرة، مضيفا أنه قام بحلق رأسه لإثبات الإصابة بالمرض، على خلاف الحقيقة.


كانت مباحث مركز دسوق برئاسة أحمد أبوعريضة، رئيس مباحث مركز دسوق، وتحت إشراف العقيد أحمد سكران رئيس فرع البحث الجنائي بغرب كفر الشيخ، استدعت محمد قمصان ووالدته لسؤالهما عن مرضه بالسرطان، وما يدل على ذلك من تقارير طبية، ولم يقدم قمصان حتى الآن ما يثبت ذلك، ليتم تحويله للنيابة لسؤاله فيما نسب إليه من اتهامات وفي المحضر المقدم من أخصائية التخاطب، التي كانت متعاطفة معه، وطالبته بتقديم التقارير الطبية لتقف بجواره في محنته ولكنه هددها، على حد قولها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.