“بيزنكس 2020” يقدم فرصة للشركات الصغيرة والناشئة للتمويل واكتساب الخبرات برعاية وزارة التموين

9


– “ملك العشيرى”: معرض بيزنكس 2020 يوفر فرص للاستثمار و ويوفر خدمات التطوير


 


تعتبر المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر العمود الفقري للاقتصاد المصري، لذلك تهتم الدولة بهذا القطاع وتقدم الدعم الكامل له لدوره المهم في تنمية ودفع عجلة الإنتاج في مختلف المجالات.


 


وتُولي مؤسسات الدولة المختلفة اهتمام خاص بهذه المشروعات، وعلى رأسها جهاز تنمية المشروعات، حيث يقدم كافة نواحي الدعم المالي والفني والتسويقي لها، ويقوم بالتنسيق مع كافة الوزارات وجهات الدولة المعنية للنهوض بهذا القطاع والتوسع في تمويله ومشاركته في المنظومة الاقتصادية للدولة، لتحقيق أقصى استفادة اقتصادية منه، فضلا عن توفير فرص عمل حقيقية للشباب. 


 


لذلك يلقي معرض “بيزنكس” اهتماما كبيرا من الحكومة المصرية،  حيث لقى رعاية خاصة، وحضور مكثف على مدار دورتيه الأولى والثانية، من رئاسة مجلس الوزراء ووزراء الإسكان والاستثمار والصناعة والتجارة الخارجية والتموين والتجارة الداخلية والهيئة العامة للاستثمار ووزارة قطاع الأعمال العام، وهو ما يدل على نجاح فكرة المعرض في تحقيق الهدف الذي أقيم من أجله وهو دعم الصناعة والمنتج المصري، كما سيقوم جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال مشاركته هذا العام في المعرض، بتقديم كل أنواع الدعم لأصحاب المشروعات، وإتاحة المعلومات لصاحب المشروع وتوفير الفكرة لمن يرغب في ذلك، إضافة إلى إتاحة الخدمات المالية والتسويقية.


 


قالت ملك العشيري الرئيس التنفيذى لـ«بيزنكس 2020»، إن الدولة حريصة على إقامة ورعاية مؤتمرات وأنشطة مختلفة لتوفير فرص للشركات الصغيرة والناشئة، من حيث التمويل وكسب الخبرات. وهو ما يظهر بوضوح في مشاركة عدة وزارات وهيئات في مؤتمر BiznEX، حيث يشارك وزراء الإسكان والاستثمار والصناعة والتجارة الخارجية والتموين والتجارة الداخلية والهيئة العامة للاستثمار ووزارة قطاع الأعمال العام.


 


أشارت “العشيري” إلى أن  المعرض يعد الأول من نوعه في مصر، من حيث فرص الاستثمار والامتياز التجاري،  ويوفر خدمات تطوير للشركات الناشئة وأصحاب الامتيازات، وأصحاب العلامات التجارية والمستثمرين المحتملين، لافتة إلى أن رؤية بيزنكس تتماشى مع رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة والتحول الاقتصادي، والتي تقوم على الاهتمام  بتشجيع فرص الاستثمار وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتوفير فرص العمل الحر للشباب، وذلك لقدرة مشروعات الفرنشايز على خلق أسواق جديدة وتوسعة قاعدة أعمال الشركات وعقب النجاح الهائل الذي حققه في دورته الأولى، ليصبح رابع أكبر معرض في مصر.


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.