بابا الفاتيكان عن الأحداث الأمريكية لا يمكن غض الطرف عن العنصرية

202

متابعة / حمادة سعد

خلال كلمته بالقداس الأسبوعي وجه ” بابا الفاتيكان ” كلمة للشعب الأمريكي بمناسبة الأحداث المؤسفة التي تعاقبت بعد مقتل المواطن الأمريكي ” جورج فلويد” خنقا من قبل بعض عناصر الشرطة الامريكية.
وجاء فيها ” أخواني وأخواتي في الولايات المتحدة الأمريكية لقد تابعت بقلق كبير حالة عدم الاستقرار الاجتماعي في أمتكم خلال الايام الماضية عقب الوفاة للسيد ” جورج فلويد” واستطرد قائلا : ” أصدقائي لا يمكننا التهاون أو غض الطرف عن العنصرية والإقصاء بأي شكل من الأشكال وفي الوقت ذاته الدفاع عن حياة الإنسان المقدسة ، وعلينا الاعتراف بأن عنف الليالي الماضية مدمر ذاتيا فلا يمكنك أن تكسب شيئا من العنف وخسائرك كثيرة ”
والجدير بالذكر أن هذه الأحداث الأخيرة من فوضى وعنف بالشوارع والميادين الأمريكية جاءت رفضا لما حدث مساء يوم الخامس والعشرين من شهر مايو الماضي حيث قام الشرطي الأمريكي ” تشوفين ” بوضع ركبتيه فوق عنق المواطن ” جورج فلويد ” صاحب الأصول الأفريقية أثناء توقيفه للقبض عليه بتهمة إعطاء عملة نقدية مزورة من فئة العشرين دولار لأحد المطاعم الفاخرة بمنطقة ” منيابولس ” ، والذي ظل يتوسل لمدة ثمان دقائق قائلا للشرطي : ” لا أستطيع أن أتنفس ” حتى فارق الحياة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.