المباحث تفحص الكاميرات لكشف هوية المتهم بالتخلص من ساق مبتورة فى العجوزة

7


لجأ رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، لفحص كاميرات المراقبة الخاصة بالمحلات التجارية، بشارع السودان فى العجوزة، للتوصل لهوية المتهم بإلقاء كيس بلاستيك يحتوى على ساق مبتورة لأحد الأشخاص أعلى رصيف الشارع، وتتبع الكاميرات للتوصل لخط سيره ومكان هروبه، تمهيدا لتحديد هويته والقبض عليه.


واستمع رجال المباحث لأقوال شهود العيان، الذين عثروا على الكيس، بالإضافة أصحاب المحلات التجارية المجاورة لمكان الواقعة، فى محاولة للتوصل لأى مشاهدات للشخص المتورط بإلقاء الكيس والهرب.


وكشفت مناظرة ومعاينة رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، أن الكيس يحتوى على ساق لأحد الأشخاص “ذكر”، وملفوفة بقماش أبيض، وتوصلت المعاينة، أن القماش الملفوف به الساق، عبارة عن قماش الكفن الخاص بتكفين الموتى، وأن الساق ربما تكون ناتجة عن عملية جراحية لبتر سائق أحد الأشخاص، وجارى تكثيف التحريات لكشف غموض الحادث، وحرر محضر بالواقعة، وباشرت النيابة التحقيق.


تلقى قسم شرطة العجوزة، بلاغا يفيد العثور على جزء من جثة شخص بشارع السودان، انتقل العقيد هانى شعراوى مفتش مباحث شمال الجيزة، والمقدم مصطفى خليل رئيس مباحث العجوزة، والرائد أحمد فاروق إلى محل الواقعة، وتم العثور على ساق لذكر ملفوفة بقطعة قماش داخل كيس بلاستيك، وتم فرض كردون أمنى، وجارى تكثيف التحريات لكشف ملابسات الواقعة، وتولت النيابة التحقيق.


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.