الحيوانات تتألم من الحظر  

الحيوانات تتألم من الحظر  

بقلم عبد الرحمن سمير
مكتب المنصورة

  أصبحت حديقه الحيوان  التي كان يأتيإليها الزوار للترفيه وخاصه في الاعياد والمناسبات ، ولكن في ظل هذه الظروف الاستثنائيه التي تمر بها البلاد هذاالعام وتحديداً في هذا التوقيت  تظهر انتعاني بعض الحيواناتبشعورهم بالوحده مثل الشمبانزي والقرود والنسانيس. وبالفعل ظهر على حيوانات الحديقه   بعض التأثيرات من الحزن و امتناع عن طعام بسبب أنهم يعشقون رؤيه الإنسان  واللعب معهم بإستمرار ويكرهون الوحده والانفصال عن البشر .

وهذه المؤسسه العملاقه التي يزيد عمرها عن مائتي سنه أغلقت أبوابها إتجاه المواطنين إجبارا بسبب تفشي فيروس كورونا الحالي وفرض الغلق والحظر ليس علي حديقه الحيوان فقط بل علي المطاعم والكافيهات والنوادي  والمؤسسات ومراكز التسوقوغير ذلك من غلق أي مكان يوجد به تجمعات لعدم إنتشار فيروس كورونا.

وأكدت  الدكتوره / مني ذكي   مدير عام حديقه الحيوان بأن جبلايه القرود ظهرت عليهم علامات التأثير والشعور بالوحده وهم بحاجه كبيره لانتظارأي شخص يمر بالحديقه بالتفاعل واللعب معهم .

كما صرح الدكتور / محمد رجائي  رئيس الادارهالمركزيه لحديقه الحيوان أن عمليات التطهيروالتعقيم تتم مره من كل أسبوع علي أكمل وجه بالحديقه بدأيه من منتصف مارس ومع ظهور هذا الفيروس داخل جمهوريه مصر العربيه إلي يومنا هذا .

كما أكد أن عمليه الحظر والغلق مستمره حتى الآن إلي أن تصدر قرارات جديده وعوده الحياه إلي طبيعتها من جديد .

وأضافت الموارد المالية بأنهم مستمرون بصرف المقررات

الغذائيه والصرف الشهري وتوفير التطعيمات علي نفس 

المنوال إلي يومنا هذا وتمكنت من تدبير شؤون نفسها

والاستمراريه رغم تداعيات الفيروس التي إضطرها إلي

غلق أبوابها وفقدان بيع التذاكر الذي كان له عائد كبير 

كبير علي الحديقه 

كما أضاف بأنهم لايعرفون ماذا يحدث بعد الاستمرارية

في الغلق من توفير الاغذيه والتطعيمات الازمه.

ومن جهه أخري يحاول حراس الحديقه بكل السبل

والطرق  تعويض مايشعر به القرود والشمبانزي وغيرهم 

وشعورهم بالوحده من أجل تعويضهم عن الزائرين 

باللعب معهم ورؤيتهم بإستمرار وتسليه بعضهم والحفاظ 

علي الاتصال الوثيق معهم أثناء وقت التغذيه .

وليست هذه هي المره الأولي التي صدر فيها قرار غلق

حديقه الحيوان هذا القرن بل تم بالفعل غلق هذه الحديقه هي وسبع حدائق أخري لمده أسبوعين في عام ٢٠٠٦ بعد إكتشاف حالات إنفلونزا الطيور وبالفعل تم تطهير وتعقيم أقفاص الطيور داخل حدائق الحيوان علي مستويالجمهورية وتم فتحهم مره أخري بعد مررور أسبوعين. هل سيستمر الإغلاق هذا العام لفترات طويله أم يقتصرعلي توقيت محدد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.