ألسنة اللهب تواصل تصاعدها من ماسورة بئر جوفى بالمنطقة الجبلية بجرجا

5


مازالت اللسنة اللهب تتصاعد بشكل كبير من داخل ماسورة لبئر مياه تم دقها على أعماق كبيرة بالمنطقة الجبلية بغرب جرجا، بعد أن فشلت كل المحاولات في إخماد النيران بالرغم من ضخ أكثر من 50 طنا من المياه لمكان خروج اللهب، وتم عمل عددا من المعاينات إلى مكان صدور اللهب ولم يتم الجزم حتى الآن عن سبب خروجه وتحديد إن كان مصدرا بتروليا من عدمه.


 


وعلى جانب أخر، أكد مصدر مسؤول أنه تم إخطار الجهات المعنية وسوف تصل في الصباح الغد لجنة فنيه للمعاينة وعمل الإختبارات اللازمة وكتابة تقرير مفصل بالوضع وتحديد عما إذا كان ذلك مصدرا بتروليا أو مصدرا للغاز، تم وضع الحراسة اللازمة بمكان البئر ومازالت الجهود مستمرة للتوصل لحقيقة الواقعة.


 


يذكر أن قوات الحماية المدنية بسوهاج دفعت بفريق الإطفاء للسيطرة على نيران تخرج من ماسورة مياه تم دقها بالمنطقة الجبلية بغرب جرجا، حيث قام مالك الأرض الجبلية بدق ماسورة وبعد أن تدفق منها الماء حدثت عملية إشتعال وتصاعدت ألسنة اللهب .


 


وكان اللواء دكتور حسن محمود مساعد الوزير مدير أمن سوهاج، تلفى بلاغا من نائب المدير لقطاع الجنوب يفيد بتلقى القطاع بلاغا عن تصاعد ألسنة اللهب بالمنطقة الجبلية بغرب جرجا وأن الينة اللهب تخرج من ماسورة مياه جوفيه تم دقها بقطعة أرض للمنطقة الجبلية.


 


وعلى الفور تم الدفع بقوات الحماية المدنية إلى مكان خروج النيران وتجرى الأن أعمال السيطرة عليها بينما تكثف الجهود من قبل المسئولين بالمحافظة لكشف عن مصدر خروج النيران.


 


كما تداول عددا من رواد مواقع التواصل الإجتماعى فيديوهات خاصة بأنبعاث النيران وقالوا يحتمل أن تكون الماسورة  التي تم دقها في الأرض وصلت إلى أحد حقول البترول أو حقول الغار.


 


 

ألسنة اللهب تواصل تصاعدها (2)


 

ألسنة اللهب تواصل تصاعدها (3)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.