أصحاب الإنسانيه ومواقف الازامات

190

بقلم أحمد المرصفاوي

إن الله حبا مدينة قليوب بجنود مجهولين ليس لهم هدف ولا مبتغى إلا عمل الخير لوجه الله تعالى هم رجال أعمال واطباء وشباب تجدهم يزفون البشري فرحا الي أصحاب الحاجه ، تأملت ما يفعلونه من أجل الخدمه العامه فلم أجد فيهم إلا عملة نادرة في هذا الزمان .

هم رجال لا تعرف التعب ولا تهتم بمنصب وهذه هي صفات أهل الخير وهؤلاء هم أصحاب النخوة التي تسير نخوتهم مع دمائهم في العروق يسعىون لرفع الحاجة والمعاناه عن الناس .

أدام الله الخير والمودة والمساعدة في قلوب فاعلي الخير أينما كانوا” فالدال على الخير كفاعله ” . أقف احتراما وتقديرا الى هؤلاء الرجال

البدايه كانت فترة تولي الدكتوره عزيزه السيد رئاسه مجلس مدينة قليوب حيث قاموا بعمل ترميمات كثيره في مبنى التأمين الصحي وكانت متواصله معهم الدكتور نجوى قبل نقلها الي مكان آخر وبالرغم من ذلك تم التواصل مع دعزيزه حتى الانتهاء من الترميمات وتم عمل احتفال وتكريم رجال الأعمال وتكريم د عزيزه رغم عدم تواجدها

ونأتي الي أعمال الخير في مستشفى قليوب العام قام احد رجال الأعمال الذي رفض ذكر اسمه بشراء اجهزه لغسيل الكلى.

وفى نفس السياق اتحدث عن مواقف الأطباء الدكتوره سوزان مدير مستشفى حميات قليوب حيث كانت في احتياج شديد إلى معدات طبيه للمستشفي وهي (اوتوكلاف/ وثلاجه /وكراسي كشف /ادوات التعقيم) وبالفعل لم يتأخر رجال الأعمال و قاموا بشراء كل ما تحتاجه مستشفى حميات قليوب وبعد نقل د سوزان تولي دكتور محمود وكمل المسيره ورغم إصابته ونقله الي العزل بمستشفي قها كان مهتم بوصول متطلبات الي مستشفى حميات قليوب رغم عدم تواجده في المستشفى.

كل التحية والإجلال والذين يرغبوا أن تبقى أعمالهم سرا عند الله – لرغبتهم أن يبقى فعل الخير مع الله لا مع الناس لأرجوا الله العزيز الكريم أن يحفظهم بحفظه ورعايته وأن يسبغ عليهم نعمه

وفى نهايةمقالي اتوجه الي السيد محافظ القليوبيه ان يحث رؤساء المدن من خلال اجتماع معهم عبر الكنفرانس
و إن يكون هناك بروتوكول مشاركة مجتمعيه مع رجال الأعمال وذلك ضمن جوانب التنميه المستدامة ٢٠_٣٠ التي نادي بها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي و هي ضرورة الاهتمام بالمشاركه المجتمعيه لأننا في أشد الاحتياج لها الآن
تحية احترام وتقدير لكل من يسعي لعمل الخير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.