أسعار النفط تسجل مكاسب أسبوعية بأسواق النفط العالمية.. وترتفع 4.6 % لبرنت

7


سجلت أسعار النفط الآجلة مكاسب أسبوعية هي السابعة لها على التوالي، بنهاية جلسات التداول بالأسواق الآجلة يوم الجمعة الماضية، حيث سجلت عقود خام القياس العالمي برنت ارتفاعا بمقدار 4.6% مقارنة بنهاية الأسبوع السابق، كما سجلت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي مكاسب بمقدار 5.4%. وسجلت أسعار النفط عند التسوية الجمعة  52.26 دولار للبرميل لخام القياس العالمى برنت،وسجل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكى 49.10 دولار للبرميل. 


 


وسجلت المخزونات الأمريكية انخفاضا أكبر من المتوقع، ثلاث من شركات التكرير الهندية تعمل بقدرة 100% تقريبا مما يشير إلى أن الطلب على الخام يظل قويا، ويبدو أن الولايات المتحدة ستواصل تقديم المزيد من التحفيز النقدى والمالى، مما يدفع الدولار للانخفاض ومعظم السلع الأولية للارتفاع “وفقا لرويترز.


 


وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن مخزونات النفط الخام فى الولايات المتحدة انخفضت 3.1 مليون برميل فى الأسبوع المنتهى فى 11 ديسمبر ما يزيد عن توقعات المحللين بانخفاض 1.9 مليون برميل.


 


وحذرت وكالة الطاقة الدولية من أن بدء حملات تطعيم للوقاية من فيروس كورونا هذا الشهر لن يعكس الدمار الذى لحق بالطلب العالمى على النفط سريعا.


 


وقالت فى تقريرها الشهرى: “حالة الحماس المفهومة التى صاحبت بدء حملات تطعيم تشرح جزئيا الأسعار الأعلى ولكن الأمر يحتاج شهورا لنصل إلى عدد كبير من الاشخاص المحصنين النشطين اقتصاديا ومن ثم نرى تأثيرا على الطلب على النفط”، وتابع التقرير “فى الوقت ذاته، ستحل عطلة نهاية العام قريبا مع خطر تزايد حالات الإصابة بكوفيد-19 واحتمال فرض إجراءات عزل أشد”.


 


أعلن وزير الطاقة السعودى الأمير عبد العزيز بن سلمان، عقد اجتماع بشأن سوق النفط فى 4 يناير المقبل، جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذى عقد أمس لوزير الطاقة السعودي ونائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك، وذلك وفقا لقناة العربية. 


 


وأضاف الأمير عبد العزيز بن سلمان: نأمل بأن يكون اجتماع اللجنة السعودية الروسية في مارس حضوريا”. 


 


وكان نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك، قد أعلن، التوقيع على عدة اتفاقيات بقيمة 5 مليارات دولار مع المملكة العربية السعودية وتابع نائب رئيس الوزراء الروسي، أن الزيارات المتبادلة بين موسكو والرياض دليل على مستوى التعاون، مقدما الشكر للسعودية على مستوى التعاون المشترك بين البلدين.


 


واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا غير العضو فى المنظمة على تقليص تخفيضات إنتاج النفط على نحو طفيف اعتبارا من يناير بمقدار 500 ألف برميل يوميا.


 


 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.